تقرير حقوقي: النظام السوري وروسيا استهدفا 46 مركزاً حيوياً وخدمياً في إدلب

أكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان أن النظام السوري وحليفته روسيا شنا هجمات عسكرية ضد المدنيين والمراكز الطبية والخدمية في إدلب وريفها، وهو الأمر الذي اعتبره الائتلاف الوطني السوري المعارض “جرائم حرب وفق القانون الدولي والإنساني”.

وذكرت الشبكة، في تقرير صدر عنها مساء أمس الجمعة، أن طيران النظام السوري وروسيا استهدفا بما لا يقل عن 714 غارة جوية بينها 13 برميلاً متفجراً، منشآت حيوية وطبية، ومراكز للدفاع المدني ومدارس ومراكز خدمية مدنية في إدلب وريفها بالفترة ما بين 19 و27 أيلول/سبتمبر المنصرم.

ووثقت الشبكة في تقريرها 46 حالة اعتداء على مراكز حيوية في إدلب وريفها من قبل النظام السوري وروسيا، خلال 10 أيام، بينها 36 اعتداء من الطيران الروسي و10 حالات من قبل النظام.

وأوضحت أن الطيران الروسي استهدف بشكل مقصود 12 مركزاً للدفاع المدني و8 منشآت طبية ودمر 4 سيارات إسعاف، كما قصف 5 مدارس ومسجد ومخيم للاجئين في ريف إدلب.

وأوضحت الشبكة، أن النظام السوري قصف بالطيران الحربي والصواريخ 4 مراكز للدفاع المدني في ريف إدلب، خلال الأيام العشرة الماضية، ومنشأتين طبيتين وسيارة إسعاف، كما دمر جزءاً من مسجد ومدرسة، واستهدف بغارة جوية مخيم للاجئين.

… http://pages.alaraby.tv/%D8%A7

شارك