الشبكة السورية لحقوق الإنسان تساهم كشريك محوري في الموقع الذي أطلقه المعهد العالمي للسياسات العامة عن الأسلحة الكيميائية في سوريا

الشبكة السورية لحقوق الإنسان
أطلق المعهد العالمي للسياسات العامة (GPPI)، وهو مؤسسة غير ربحية مقرها برلين، موقعاً إلكترونياً يحتوي على معلومات وخريطة تفاعلية عن استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، وقد استمر العمل على هذا الموقع أشهراً عدة؛ بهدف جمع وتحليل البيانات، ومنذ الأيام الأولى انخرطت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في هذا العمل المهم، ووقعت اتفاقية شراكة مع المعهد العالمي للسياسات العامة تنصُّ على مشاركة بيانات الشبكة السورية لحقوق الإنسان عن الحوادث التي وثقتها عن استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا منذ أول استخدام لها حتى هجوم الكبينة في اللاذقية بتاريخ 19/ أيار/ 2019، وكانت شريكاً مركزياً في هذا العمل البحثي، الذي نعتقد أنه عمل محوري عن استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا.
 
اعتمد المشروع على عدد من المصادر الأخرى سواء منها مصادر مفتوحة أو شريكة، وأوضح عبر خريطة تفاعلية لسوريا المواقع التي استخدمت فيها الأسلحة الكيميائية، ومعلومات عن تلك الحوادث -تبلغ حالياً 345 حادثة-، وأثبت مسؤولية النظام السوري عن 98 % من مجمل الهجمات الكيميائية في سوريا، وتنظيم داعش الإرهابي عن 2 %، كما أشار إلى أن الكلورين قد استخدم بنسبة 89 % من مجمل الهجمات، والسارين بنسبة 7 %، واستخدمت في ما نسبته 4 % من الهجمات عوامل كيميائية أخرى.
 

للاطلاع على البيان كاملاً

متاح بالـ