توثيق حادثة انفجار لغم أرضي في مدينة نوى في محافظة درعا


مدينة نوىفي مساء يوم الثلاثاء 15-10-2013 انفجر لغم أرضي من مخلفات القوات الحكومية في منطقة تل جموع و ذلك اثناء عودة ثلاثة عوائل نازحة إلى مدينة نوى .
تقع مدينة نوى شمال غرب سهل حوران وتتبع إداريا لمحافظة درعا تبعد عن العاصمة دمشق 85 كم وعن مدينة درعا 40 كم.
يبلغ عدد سكان مدينة نوى حوالي 100 ألف نسمة ، ويحيط بالمدينة العديد من الثكنات والحواجز العسكرية اهما كتيبة الكوتكورس وكتيبة الإشارة ، ويذكرأن المعارضة المسلحة تسيطر على أجزاء واسعة من المدينة منذ عدة شهور .

تعتمد منهجية التقرير على التحقيقات التي أجراها فريق الشبكة السورية لحقوق الإنسان في محافظة درعا مع عدد من الأهالي و الناشطين حيث يحتوي على رواية شاهد عيان مسجله في التقرير إضافة إلى الأخبار و الصور التي و ردت إلى الشبكة عن طريق ناشطين متعاونين معها من داخل المدينة
وقعت الحادثة في مساء اول ايام عيد الأضحى المبارك يوم الثلاثاء الموافق 15/10/2013 ، و ذلك بعد أن انفجرت سيارة زراعية كانت تقل تقل عدداً من المدنيين في موقع يدعى “تل الجموع ” في منطقة نوى اثر لغم أرضي حيث قامت القوات الحكويمة بزاعه عشرات الألغام بهدف منع تقدم قوات المعارضة المسلحة .