استشهاد 12 اعلاميا في شهر آب 8 منهم بسلاح الأسد و 3 بسلاح داعش

نشرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، اليوم السبت، تقريرا قالت فيه، إن 12 إعلاميا استشهدوا في شهر آب الماضي، فيما اصيب 8 اعلاميين آخرين، جراء القصف والاشتباكات.

وجاء في تقرير الشبكة أن ثمانية إعلاميين قتلوا على يد قوات الأسد، بينهم إعلامي قتل تحت التعذيب، في حين قتل تنظيم داعش ثلاثة إعلاميين، بينما قتلت فصائل معارضة المسلحة إعلاميا واحدا.

ووثق التقرير كذلك إصابة خمسة إعلاميين بنيران قوات الاسد، وإصابة واحدة لكل من تنظيم داعش، وفصائل معارضة، وقوات “الإدارة الذاتية” الكردية، في الشهر الفائت.

وأشار التقرير إلى الخطف والاعتقال بحق الإعلاميين خلال الشهر الفائت، حيث سجل حالة خطف طالت إعلاميّين من قبل قوات “الإدارة الذاتية” الكردية.

ولفت التقرير إلى اعتداء قوات “الإدارة الذاتية” الكردية على ممتلكات تابعة لستة إعلاميين، في شهر آب، في حين اعتدت “جبهة النصرة” على ممتلكات خاصة بثلاثة إعلاميين.

… https://smo-sy.com/%D8%A7%D8%B

شارك