الأسد يخذل الروس ويستمر بإلقاء البراميل

وأصدرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان تقريرها الشهري الذي توثق فيه عدد البراميل المتفجرة التي ألقاها النظام، وما تسببه من قتل وتدمير في المدن والبلدات السورية، وهو ما يدحض إدعاء روسيا بأن الأسد توقف عن استخدام البراميل المتفجرة.
وقالت الشبكة السورية في تقريرها، إن “نظام الأسد أسقط عبر مروحياته 1438 برميلاً متفجراً في شهر تشرين الأول / أكتوبر الماضي على مختلف مناطق المعارضة السورية، مشيرة إلى أن 99% من قتلى البراميل هم مدنيين، وتصل نسبة النساء والأطفال بين القتلى إلى 35% في بعض الأحيان.
من جانب آخر، بين التقرير أن العدد الأكبر من حصيلة البراميل المتفجرة التي سقطت على المحافظات السورية، كان في ريف دمشق، حيث بلغ 947 برميلاً متفجراً، بينما تجاوز العدد في حمص 196، وفي درعا 62، أما في القنيطرة سقط 61 برميلاً متفجراً، وفي محافظة إدلب بلغ العدد 54، وتوزعت باقي الحوادث على محافظات اللاذقية وحلب وحمص ودمشق.

… https://madardaily.com/2015/11
شارك