الشبكة السورية لحقوق الإنسان تشارك في عدة فعاليات على هامش الدورة 33 لمجلس حقوق الإنسان

مجلس حقوق الإنسان
ساهمت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في عدة فعاليات على هامش الدورة الثالثة والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان، ويأتي ذلك ضمن جهود عمليات المناصرة والتذكير بالمعاناة والانتهاكات التي يُعانيها الشعب السوري منذ ست سنوات حتى اللحظة، وفيما يلي أبرز الفعاليات:

أولاً: ندوة في نادي الصحافة السويسري عن السياسات الإيرانية وعواقبها على حقوق الإنسان في الشرق الأوسط وأوربا، عقدتها منظمة سام للحقوق والحريات، وذلك يوم الجمعة 23/ أيلول، حيث تحدَّث كل من: السيد باولو كاساكا البرلماني الأوروبي السابق عن العراق، السيد فضل عبد الغني مدير الشبكة السورية لحقوق الإنسان عن سوريا، السيدة توكل كرمان عن اليمن، المحامي طارق شندب تحدث عن لبنان، أدار الجلسة ورعاها نبيل بيضاني، الرابط يحتوي كامل الجلسة.

ثانياً: في مجلس حقوق الإنسان ندوة نظَّمها مركز المعلومات والتأهيل لحقوق الإنسان للحديث عن الاختفاء القسري في عدة دول من العالم، حيث تطرَّق مدير الشبكة السورية لحقوق الإنسان إلى أن سوريا تعتبر أسوأ دول العالم في العصر الحديث بتطبيق جريمة الاختفاء القسري، حيث فاقت حصيلة المختفين قسرياً عتبة الـ 74000 شخص، قرابة 69% منهم مختفون قسرياً لدى النظام السوري، الرابط التالي يحتوي الكلمة.

للاطلاع على التقرير كاملاً

SHARE
متاح بالـ