القوات الحكومية السورية تتعمد استهداف الأسواق المكتظة

قصف سوقي معرة النعمان وكفر نبل في إدلب أنموذجاً

استهداف الأسواق المكتظة
أولاً: المقدمة:
تتبع مدينتي معرة النعمان وكفر نبل منطقة معرة النعمان جنوب محافظة إدلب، تخضع مدينة معرة النعمان لسيطرة مشتركة بين فصائل المعارضة المسلحة وتنظيم جبهة النصرة، لكن بحسب الأهالي فإن جميع المقرات العسكرية تقع خارج المدينة، بينما تخضع مدينة كفر نبل لإدارة مجالس محلية مدنية.
في هذا التقرير نقوم بتوثيق ارتكاب القوات الحكومية مجزرتين واحدة في مدينة معرة النعمان، والثانية في مدينة كفر نبل، حيث قام فريق الشبكة السورية لحقوق الإنسان بالتواصل مع عدد من أهالي البلدة وشهود العيان وناجين من الحوادث، ومع نشطاء إعلاميين محليين، ونعرض في هذا التقرير ثلاث شهادات، كما راجعنا الصور والفيديوهات الواردة إلينا وتحققنا من صدقيتها، وقد شرحنا للشهود الهدف من المقابلات، وحصلنا على موافقتهم على استخدام المعلومات التي يقدمونها في هذا التقرير، ونحتفظ بنسخ من جميع مقاطع الفيديو والصور المذكورة في هذا التقرير.
أثبتت التحقيقات الواردة في هذا التقرير أن المناطق المستهدفة كانت عبارة عن مناطق مدنية ولايوجد فيها أي مراكز عسكرية أو مخازن أسلحة تابعة للمعارضة المسلحة أو للتنظيمات الإسلامية المتشددة خلال الهجوم أو حتى قبله.
ماورد في هذا التقرير يُمثل الحد الأدنى الذي تمكنا من توثيقه من حجم وخطورة الانتهاك الذي حصل، كما لا يشمل الحديثُ الأبعادَ الاجتماعية والاقتصادية والنفسية.

ثانياً: التفاصيل:
ألف: مجزرة مدينة كفر نبل:
قرابة الساعة 11:30 ظهراً قصف الطيران الحربي الحكومي صاروخين استهدفا سوقاً فرعياً لسوق السمك في حي العزيزية بمدينة كفر نبل:
– استهدف الصاروخ الأول منزلاً في السوق تسبب في دماره وإصابة قرابة 4 أشخاص.
– استهدف الصاروخ الثاني متجراً لبيع المثلجات؛ ما أدى إلى مقتل 10 مدنيين بينهم طفل، وتضرر في متاجر السوق، كما تضرر مبنىً تابع لمركز تعليمي للأطفال يقع في السوق ذاته.

SHARE
متاح بالـ