مقتل 1481 شخصاً في تشرين الثاني 2015

بينهم 266 على يد القوات الروسية

مقتل 1481 شخصاً
مقدمة:
تمييز هذا الشهر بتصعيد هجمات القوات الروسية، التي دخلت كقوة رئيسة إضافية فاعلة في سوريا، وبلغت نسبة الضحايا من الأطفال والنساء الذين قتلوا على يد القوات الحكومية والقوات الروسية الموالية لها 32% من مجموع الضحايا المدنيين الذين قتلتهم تلك القوات، وهذا مؤشر واضح على عشوائية القصف واستهداف المناطق السكنية على نحو مقصود.
يشمل التقرير حصيلة الضحايا الذين قتلوا على يد الجهات الست الرئيسة الفاعلة في سوريا، وهم:
• القوات الحكومية (الجيش، الأمن، الميليشيات المحلية، الميليشيات الشيعية الأجنبية).
• القوات الروسية.
• قوات الإدارة الذاتية الكردية (بشكل رئيس قوات حزب الاتحاد الديمقراطي – وحدات حماية الشعب وقوات الأسايش).
• التنظيمات الإسلامية المتشددة.
• فصائل المعارضة المسلحة.
• قوات التحالف الدولي.
• جهات لم نتمكن من تحديدها.

منهجية التقرير:
الشبكة السورية لحقوق الإنسان منظمة حقوقية مستقلة لا تتبع لأي جهة حزبية أو سياسية، تقوم بتوثيق انتهاكات حقوق الإنسان من قبل الأطراف الست الرئيسة.
نرجو الاطلاع على منهجية الشبكة السورية لحقوق الإنسان في توثيق الضحايا.
لا يغطي التقرير الضحايا من القوات الحكومية (جيش، أمن، ميليشيات محلية أو أجنبية)، والضحايا من تنظيم داعش في ظل عدم وجود معايير يمكن اتباعها في توثيق هذا النوع من الضحايا.