مقتل المواطنة طرفة تامر الحميد على يد القوات الحكومية

 alt=
أطلعت الشبكة السورية لحقوق الإنسان الفريق العامل المعني بحالات القتل خارج إطار القانون بالأمم المتحدة، بقضية المواطنة طرفة تامر الحميد من محافظة حمص، مدينة حمص، تولد 1981، التي توفيت في 21/ آذار/ 2012 جراء إطلاق القوات الحكومية الرصاص على السيارة التي كانت تقلها في 28/ شباط/ 2012 ودعته لتسجيل حالته في سجلاتهم.

السلطات السورية لم تعترف بقتلها المواطنة، ولم يتمكن أهله من رفع أية شكوى لتخوفهم من الملاحقة اﻷمنية.
كما أكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان تخوفها من عمليات قتل المدنيين منذ عام 2011، ومازال عداد القتلى في تصاعد مستمر.

SHARE
متاح بالـ