الطبيب محمد بشير عرب مختفٍ قسرياً منذ عام 2013

محمد بشير عرب
أطلعت الشبكة السورية لحقوق الإنسان الفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري أو غير الطوعي بالأمم المتحدة، بقضية الطبيب “محمد بشير عرب”، من حي الحمدانية بمحافظة حلب، البالغ من العمر حينها 31 عاماً، ودعته للطلب من السلطات السورية الإفراج عنه، حيث تم اعتقاله تعسفياً من منزل صديقه في حي الشيخ خضر بحلب، من قبل قوات الأمن الجوي التابعة للحكومة السورية، بتاريخ 1/ تشرين الثاني/ 2011، دون إظهار أمر قضائي يُبيح لهم ذلك، وكانت عناصر الدورية ترتدي اللباس المدني والعسكري، أصيب الطبيب محمد عرب بكسور خلال محاولته الهرب أثناء اعتقاله في يده ورجله.

شوهد الطبيب محمد عرب بعد اعتقاله في المخابرات الجوية بمدينة حلب في المدة الواقعة بين تشرين الثاني/ 2011 حتى كانون الثاني/ 2012، ثم تم نقله بعدها إلى سجن آمرية الطيران التابع للمخابرات الجوية في دمشق وبقي فيه منذ كانون الثاني/ 2012 وحتى تموز/ 2012، وخلال فترة وجوده في سجن آمرية الطيران أعلن الطبيب محمد عرب إضرابه عن الطعام مطالباً بإحالته إلى المحكمة وإعطائه الفرصة للاتصال بأهله ومناقشة رسالة الماجستير التي كان يُعدها، وأمضى معظم فترة وجوده في سجن آمرية الطيران في المنفردة، وقد تعرض لتعذيب شديد ونقلته عناصر الأمن الجوي إلى مشفى المجتهد لتلقي العلاج، بعد ذلك شوهد الطبيب محمد عرب في شهر كانون الأول/ 2013 في سجن صيدنايا العسكري، وأخبرت عائلة الطبيب محمد عرب الشبكة السورية لحقوق الإنسان أنها حصلت على المعلومات عبر المفرج عنهم.

SHARE
متاح بالـ