واجب إغاثة مدينة دوما…. كي لاتتكرر بابا عمرو أخرى

إغاثة مدينة دوما
اقتحمت قوات من الجيش السوري وعناصر من الأمن والشبيحة مدينة دوما بعد قصف يعتبر الأعنف من نوعه بالطائرات المروحية اضطر الجيش السوري الحر وعدد هائل من السكان يقدر بأكثر من 95 % من أهالي المدينة إلى الهروب منها بعد أن قتل العشرات من أبنائها اثر القصف العنيف والمستمر والمتواصل وفي يوم الخميس وحده بتاريخ 28-06-2012 حصدت قوات الجيش السوري أرواح 71 مواطنا من أهالي المدينة .
 
هذا وقد هجمت قوات الجيش والأمن والشبيحة التابعين للنظام السوري على المشفيين الميدانيين الواقعين في شارع الجلاء و الذين هرب منهم الأطباء تاركين ورائهم عشرات الجرحى بينهم مالايقل عن 8 حالات حرجة جدا وهناك عدد من المرضى مستلقين على أراضي المشافي الميدانية وهناك تخوف من عمليات تصفية وإعدام تقوم بها قوات الجيش والأمن بحق المرضى كما حصل في حي بابا عمرو وعشرات المشافي الميدانية التي وقعت تحت سيطرت الجيش والأمن السوري سابقا .
 
رائحة الموت تفوح من المدينة والجثث منتشرة في الطرقات وعلى الأرصفة وقد عزل النظام السوري المدينة عن العالم الخارجي وقطع عنها الاتصالات والكهرباء والمياه وضرب طوق عسكري حولها ومنع دخول المساعدات والغذاء والدواء لأهالها .

SHARE
متاح بالـ